منْ يحرر منْ يا اعراب النفاق ؟...... بقلم /محمد المنصور

منْ يحرر منْ يا اعراب النفاق ؟...... بقلم /محمد المنصور

منْ يحرر منْ يا اعراب النفاق ؟

بقلم /محمد المنصور
زعمت دويلات العدوان السعودية وقطر والامارات والبحرين والكويت ان عدوانها الهمجي على بلادنا - المدعوم امريكيا وصهيونيا كان - بداعي تحرير اليمن ممن اسمتهم الانقلابيين والنفوذ الايراني ، وبزعم عودة شرعية الدمية هادي ، في حين ان هناك قواعد عسكرية فرنسية وامريكية وبريطانية استعمارية لحماية تلك الانظمة القمعية المستبدة العميلة التي لا شرعية لها في الواقع فهي مفروضة على شعوبها من قبل تلك القوى الاستعمارية وبقوة الحديد والنار وباستخدام الثروات الهائلة في شراء الذمم والولاءات ، 
فمن يحرر من يا حكام العار الخليجي ؟؟
تحرروا اولا من تلك القواعد الاجنبية واتفاقات الذل والتبعية حتى نصدقكم في مزاعمكم .
امنحوا شعوبكم الحد الأدنى من الحقوق وحرية التعبير وامنحوا المرأة العربية في بلدانكم ولو قليلا من الحقوق ، ساووا بين مواطنيكم في الحقوق والواجبات ، اطلقوا سراح الناشطين السياسين وسجناء الرأي في بلدانكم حتى يصدق احد في هذا العالم مزاعمكم عن تحرير اليمن وسورية وغيرها من البلدان التي دمرتموها باموالكم ودواعشكم واسلحتكم وفكركم الوهابي العفن الذي هو سبب البلاء والنكبات للأمة في كل مكان .
تحرروا اولا من تبعيتكم الذليلة لامريكا والغرب ، وكونوا أحراراً في قراركم السياسي ، وتبنوا قضايا الأمة وفي مقدمتها فلسطين ، واحتضنوا قضيتها حتى تسحبوا البساط من تحت اقدام ايران التي وضعتموها خصما وجعلتموها عدوا بديلا للكيان الصهيوني ، وخضتم حروب امريكا المذهبية والطائفية في كل المنطقة لكي تطمئن اسرائيل صديقتكم وحليفتكم اليوم .
هل تعلمون يا حكام النفط الاسود كقلوبكم ان اليمن هو البلد الوحيد الذي لا توجد به قاعدة عسكرية اجنبية ؟ وأن صنعاء هي العاصمة العربية التي لا يوجد بها اليوم وبعد ثورة ال21 من سبتمبر مكتب او تواجد للمخابرات الامريكية كما هو الحال في عواصمكم .
حسنا ستتحرر صنعاء لكن ليس من الجيش واللجان الشعبية والاحرار من ابناء اليمن كل اليمن ،
بل من عصابتكم ومرتزقتكم ودواعشكم الذين تراهنون عليهم في احداث الفوضى والمذابح والتصفيات 
كما هو جار في عدن وتعز وحضرموت في ظل تواجد مرتزقتكم من الارهابيين الدواعش والقتلة . 
لن تجدوا لمغامراتكم في اليمن مكانا أبدا ، ولا تنخدعوا بحفنة من المرتزقة الذين يقاتلون شعبهم ووطنهم في صفوفكم ، فاليمنييون بغالبيتهم ليسوا اخواناً متأسلمين مستعدين لخيانة وطنهم ، وبيع اعراضهم من أجل حلمهم المرضي في السلطة والتسلط ، وإشباع نزواتهم المذهبية والعنصرية ، ومن أجل حفنة من المال المغمس بدماء النساء والاطفال الذين تقتلونهم بتلذذ وسادية .
ايها المرضى بتخمة المال ، والمصابون بغرور وصلافة عرب الجاهلية ، وباخلاق السماسرة والمرابين الخانعين لاسيادكم الامريكان والصهاينة اليمن ليست اولئك الخونة الذين يقاتلون في صفوفكم ..اليمن ليست اولئك الخانعين في قصور الرياض ، اليمن هي من تلقنكم اليوم دروس الفداء والشجاعة والفداء ، 
هي الجيش واللجان الشعبية ، هي الشرفاء والاحرار المرابطين في كل الساحات والجبهات ، هي كل النساء والاطفال والثكالى ، اليمن اليوم هي من تصمد وتصبر على عدوانكم الهمجي المتغطرس ، اليمن اليوم هي من تصبر على حصاركم وتجويعكم لكلمل الشعب ، اليمن اليوم هي اكبر من كل حساباتكم واوهاكم التي ستدفن في ثراه الطاهر والى الأبد .
اليمن اليوم ودائما هو يمن الحضارة والابداع والفن والتحدي والتاريخ الذي لم ولن تفهمونه لانكم عرب المسمى ولستم عرب الانتماء .
اليمن اليوم سينتصر وسيتحرر من اغلال الماضي التي بنيتم عليها اوهام عدوانكم ، وسيحرركم من تلك الاوهام التي بنيتموها في غفلة من الزمن العربي الرديئ وستندمون عم قريب .

 

 

 

 

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2019