تحقيق ميداني جديد لـ BBC يكشف عن أسلحة بريطانية محرمة استخدمها العدوان في اليمن

تحقيق ميداني جديد لـ BBC يكشف عن أسلحة بريطانية محرمة استخدمها العدوان في اليمن

كشف تقرير جديد للبي بي سي البريطانية الناطقة باللغة الإنجليزية تحت عنوان ” القنبلة البريطانية دمرت مصنع يمني” أدلة جديدة لأسلحة بريطانية استخدمت في استهدفت المدنيين والمنشئات الحيوية في اليمن.

 

وكشف التحقيق من أربع دقائق و الذي أعدته الصحفية “أورلا جيورين” بعد زيارة ميدانية بعض مخلفات الأسلحة الصاروخية التي استخدمت في كوكبان وصنعاء ولاسيما تلك التي استخدمت في تدمير مصنع السيراميك بمتنه في الـ 23 سبتمبر 2015م.

 

 

ووثقت الصحفية العلامات التجارية والتصنيعية البريطانية في بقايا أحد الصواريخ الذي استهدف المصنع بعد لقائه بمالك المصنع الذي اراها هذه النماذج

 

وتساءلت مراسلة البي بي سي عن المسئولية التي تتحملها الحكومة البريطانية حول الأدلة التي قامت حتى هي بتوثيقها ومطالب اليمنيين لها بتحمل مسئولياتها والقيام بالتزاماتها.

 

كما قامت مراسلة البي بي سي بزيارة العاصمة صنعاء والتي أشارت الى أنها تحتوي على دليل إجرامي كبير للسلاح البريطاني استهدف حيا سكنيا وقد قامت بتصوير بقايا الصواريخ القنابل المستخدم والاستماع الى شهادات بعض الأهالي.

 

وأشارت في تقريرها الى الأسلحة المحرمة التي استخدمت في ضرب جبل نقم، بالإضافة إلى استعراض حالة انسانية قامت بزيارتها الى إحدى المستشفيات تمثلت في معاناة السائق عبدالباري الفقية الناجي من غارة استهدفت شاحنته المحملة باسطوانات الغاز المنزلي في طريق برط العنان بالجوف.

 

ونقلت الصحيفة عن رئيس اللجان الثورية محمد علي الحوثي والذي التقته وحاورته عن حرص أنصار الله على الحل السياسي ورفض السعودي لها واستعداد أنصار الله للقتال الى الأبد في حال استمر العدوان.

 

 

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2019