قوات سعودية تقتحم بلدة العوامية بالمدرعات

قوات سعودية تقتحم بلدة العوامية بالمدرعات

أقدمت القوات الأمنية السعودية الجمعة عند الساعة (1) بعد الظهر على اقتحام بلدة العوامية، واستمر الاقتحام لمدة ساعة ؛ وذلك ضمن مسلسل عمليات مستمر لملاحقة الكتاب والشعراء، إضافة للنشطاء المتوارين عن الأنظار منذ صدور قائمة ٢٣ الأمنية.

أفادت بذلك مصادر خاصة لموقع "الاتجاه برس"، واضافت ان القوات الأمنية أطلقت النار من داخل المدرعات وتسببت بأضرار مادية ونفسية دون وقوع خسائر في الأرواح، في كل من حي الزارة و حي الديرة.
واشارت المصادر ان المداهمة كانت تستهدف إعتقال الناشط سلمان الفرج المطلوب في قائمة ٢٣ الأمنية.
وفي تصريح خاص عن أحداث (أمس الجمعة)، قالت ناشطة رفضت ذكر اسمها بسبب المخاوف الأمنية من قبل المخابرات السعودية : "ما زال أهالي العوامية يعيشون في فزع المداهمات الفجائية ، حيث تدخل المدرعات إلى البيوت الآمنة وتطلق الرصاص العشوائي مما يؤدي إلى خسائر مادية كبيرة . وما زال السؤال قائما (متى ستتوقف سلسلة المداهمات)؟!"
وأكد كاتب لم يكشف عن هويته بسبب تكرار الاستدعاء الأمني ، أن السلطات السعودية مصرة على تغليب اليد الأمنية وتجاوز حتى دعوات عقلائها في القطيف في البحث عن مخرج للأزمة السياسية المتصاعدة منذ 2011م . الجدير بالذكر أن السلطات السعودية تسببت في مقتل ٢٧ شهيداً واعتقال أكثر من ألف مواطن من أبناء المنطقة الشرقية منذ بدء الإجتجات بالسعودي مع مطلع 2011 .
 

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2019