ناطق القوات المسلحة : تحركات العدو في مأرب مرصودة وخسائره كبيرة وفي مرمى الجيش واللجان

ناطق القوات المسلحة : تحركات العدو في مأرب مرصودة وخسائره كبيرة وفي مرمى الجيش واللجان

أكد الناطق الرسمي للقوات المسلحة العميد الركن شرف غالب لقمان ان الوحدات العسكرية واللجان الشعبية المرابطة في محافظة مأرب ومعهما أبناء قبائل مارب الشرفاء في جاهزية تامة وعلى أهبة الاستعداد للذود عن حياض الوطن وافشال مخططات قيادة العدوان من ال سعود في احتلال أراض يمنية.

 

وأشار العميد لقمان في تصريح لوكالة الانباء اليمنية سبأ إلى ان آليات وعتاد العدوان وتمركزها في بعض المواضع والمناطق في مأرب يجري رصدها وتتبع تحركاتها وهي في مرمي اسلحة الجيش واللجان الشعبية، ولكن لاعتبارات وطنية وانسانية كون معظم القوة البشرية المرافقة لها من اليمنيين المغرر بهم ، فالهجوم عليها غير وارد حاليا أو مؤجّل بقصد تجنب قتل المغرر بهم علّهم يعودون إلى رشدهم غير أن ذلك لن يدوم طويلا .

 

وقال "ان الجيش واللجان الشعبية ماتزال تأخذ وضعية الدفاع امام قوات المعتدين المتواجدة في مساحات بعيدة عن المدن والطرق الاستراتيجية آملين من منتسبي الجيش وابناء القبائل ممن انحازوا الى العدو وصاروا في فلكهم بالتراجع والعودة إلى صوابهم وقراءة المشهد قراءة وطنية صحيحة ، إذ أن انظمة تحالف العدوان لو كانت تريد لليمن الخير لكان افضل لها دعم الاقتصاد اليمني وايصاله الى بر الامان بدلا من استنزاف اموالها ودماء أبنائها وإرسالهم إلى حتوفهم في حرب ظالمة على شعبنا واحتلال اراضيه .

 

واضاف " ان المواجهات الدائرة بين بعض وحدات الجيش واللجان الشعبية مع قوات الغزو في جنوب مدينة مأرب بالرغم مما يروج له اعلام العدو ماتزال محدودة ومع ذلك يتلقى فيها العدو خسائر كبيرة في المعدات والتي وصلت حتى هذه اللحظة الى أكثر من 50 عربة ومدرعة ودبابة ومصرع العشرات من جنوده خلال يومين  

 

وأوضح ان الجيش ولجانه الشعبية وفي مقدمتهم رجال القبائل من مأرب الشهامة والعزة والكرامة والتاريخ ملتزمون بالوفاء بالواجب العسكري والديني والاخلاقي في الدفاع والتصدي للغزاة المتكبرين ولضعاف النفوس ممن باعوا أنفسهم وارضهم ووطنيتهم للأسف وبأثمان بخسة رخيصة لدول التحالف والبغي لانتهاك السيادة اليمنية.

 

وتابع العميد لقمان قائلا " ان الخسائر الكبيرة التي يتكبدها اعداء الوطن على جميع الجبهات قد تدفع قيادة العدوان الى مزيد من التهور في ارتكاب جرائم حرب وابادة بالطيران وبالحصار وتدمير الجسور وقطع الطرقات لتجويع الشعب اليمني الصامد امام غطرسة وعنجهية ووساخة اهداف قيادة تحالف الشر".

 

وأكد ان الجيش واللجان الشعبية عازمون وبإصرار على مواصلة درب الكفاح والنضال في الدفاع عن الوطن والتصدي للغزاة المعتدين بكل ما يمتلك من قوة وعتاد.

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2020