الخارجية العمانية: العدوان على اليمن مكن التنظيمات الإرهابية من استخدام اليمن قاعدة لها

الخارجية العمانية: العدوان على اليمن مكن التنظيمات الإرهابية من استخدام اليمن قاعدة لها

*الحق نت 

 

أكد وزير الدولة العماني للشؤون الخارجية يوسف بن علوي أن الأطراف السياسية في اليمن

لا تزال قادرة على استعادة الأمن والاستقرار.

 

وقال الوزير بن علوي في كلمته بالمداولات العامة للجمعية العامة للأمم المتحدة " تتابع بلادي بقلق بالغ تطورات الأزمة في الجمهورية اليمنية الشقيقة وما نتج عنها من مآس إنسانية وكارثية، ورغم فهمنا للظروف التي أدت إلى اشتعالها إلا أننا نعتقد أن الأطراف السياسية في اليمن لا تزال قادة على استعادة الأمن والاستقرار ".

 

وعبر الوزير العماني عن قلق بلاده من أن استمرار حالة العنف في اليمن مكن العديد من التنظيمات الإرهابية المدرجة على قوائم الأمم المتحدة من استخدام اليمن قاعدة لها وهو ما يشكل خطرا مباشرا على أمن واستقرار المنطقة.

 

وأكد بن علوي ايمان بلاده الراسخ بأن الحوار هو القاعدة الطبيعية للتعامل مع كافة القضايا الخلافية، والسبيل الأنسب لتسوية الخلافات بالطرق السلمية بدلاً من المواجهات والنزاعات .. داعيا سائر القوى السياسية في اليمن إلى الاستفادة من الجهود التي يبذلها المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في اليمن إسماعيل ولد الشيخ لإعادة الأمن والاستقرار وتحقيق تطلعات الشعب اليمني في حياة آمنة وكريمة.

 

وجدد استنكار سلطنة عمان الشديد لاستهداف المقار الدبلوماسية والقنصلية في العاصمة صنعاء .. داعياً إلى احترام القواعد الدولية والامتناع عن أي أعمال تخرق الالتزامات الدولية في إشارة إلى القصف الجوي لمقر إقامة السفير العماني بصنعاء الشهر الماضي.

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2020