صحيفة بريطانية: أمير سعودي يعلن تشكيل معارضة للإطاحة بنظام آل سعود

صحيفة بريطانية: أمير سعودي يعلن تشكيل معارضة للإطاحة بنظام آل سعود

أعلن الأمير السعودي المعارض خالد بن فرحان آل سعود تشكيل حركة معارضة لتغيير النظام السعودي وتشكيل مملكة دستورية على غرار المملكة المتحدة البريطانية وتوفير بيئة آمنة للنقاد والهاربين من السعودية.

وقال الأمير السعودي في تقرير نشرته صحيفة الإندبندنت البريطانية إن هدفه هو إقامة مملكة دستورية في بلاده، وانتخابات يتم فيها تعيين رئيس وزراء وتشكيل حكومة، مشيرا إلى أن هذه هي الطريقة الوحيدة لمحاربة انتهاكات حقوق الإنسان والظلم المستشري في السعودية.

وقال إن الفكرة التي انطلقت تحت عنوان "حركة الحرية لشعب الجزيرة العربية" تشكلت بعد القمع الواضح ضد معارضي النظام ومقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وقال الأمير الذي فر في وقت سابق إلى ألمانيا: "نريد نظاما جديدا في السعودية، مثل الديمقراطيات يحق فيه للناس انتخاب حكومة وإنشاء سعودية جديدة".

وأضاف " لدينا رؤية حول النظام القضائي وحقوق الإنسان والمحاسبة، لكننا في الوقت الحالي سنركز على الدستور والنشاط لمساعدة السعوديين في أوروبا."

ويلفت التقرير إلى أنه في النظام الذي يحلم فيه الأمير خالد بن فرحان، فإن آل سعود سيظلون في قمة السلطة والدبلوماسية وملوك البلاد الرمزيين، لكن السلطة سيتم نقلها، مثل سلطة الملكة في بريطانيا، إلى الشعب.

ويبين التقرير أن الأمير خالد بن فرحان يطمح بالإضافة إلى محاولة تغيير النظام في السعودية، إلى مساعدة السعوديين الفارين من القمع والظلم، والحصول على لجوء سياسي في ألمانيا وغيرها من الدول الأوروبية الأخرى.

 

 

نقلا عن:

*المسيرة نت

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2019