أمين حركة الجهاد الإسلامي: اليمنيون يقفون على ثغر من ثغور المقاومة في وجه الكيان الإسرائيلي

أمين حركة الجهاد الإسلامي: اليمنيون يقفون على ثغر من ثغور المقاومة في وجه الكيان الإسرائيلي

صرح أمين عام حركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة اليوم الخميس أن الشعب اليمني يقف على ثغر من ثغور المقاومة بوجه كيان العدو الإسرائيلي ومخططها للسيطرة على بحر العرب وأرضهم ومقدساتهم، وأن معادلة إذا قصفتهم غزة سنقصف تل أبيب.

وفي المؤتمر الدولي لدعم الانتفاضة الفلسطيني الذي عُقد اليوم أقيم في غزة قال النخالة "يعقدون قمة من أجل بعض أنابيب النفط المدمرة ويتجاهلون مجازرهم بحق الشعب اليمني المظلوم والشجاع".

وأكد أمين عام حركة الجهاد أن المقاومة الفلسطينية لم تعد بعيدة عن معادلة "إذا قصفتم غزة سنقصف تل أبيب " مشيرا إلى أن تحويل المسجد الأقصى لكنيسة يهودية مقدمة للسيطرة على بلاد العرب، وبلاد المسلمين.

وجددا النخالة رفض المقاومة لصفقة القرن وكل المشاريع التي تستهدف فلسطين، مشيرا إلى أن "موقف الأخ أبو مازن، ينعت الصفقة بالخيانةِ، يحظى بحالةِ إجماعٍ فلسطينيةٍ، أما موقف الرئيس عباس هو تعبير عن فشل مشروع التسوية".

 

 

*المسيرة نت

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2019