الوفد الوطني يقترح تنفيذ المرحلة الأولى والثانية بشكل متتالٍ من اتفاق السويد والطرف الآخر يرفض

الوفد الوطني يقترح تنفيذ المرحلة الأولى والثانية بشكل متتالٍ من اتفاق السويد والطرف الآخر يرفض

نقل مصدر اليوم الاثنين، إن الوفد الوطني تحدث عن تحديد مسافات إعادة الانتشار ولكن وفد المرتزقة أصر على البقاء على أبواب مدينة الحديدة”، مضيفا أن” الوفد الآخر لم يقدم خرائط الألغام بمناطق سيطرتهم بينما أبدى الوفد الوطني استعداده لتسليم الخرائط لنزع العبوات”.

وأكد المصدر أن الوفد الوطني اقترح تنفيذ المرحلة الأولى والثانية بشكل متتالٍ بينما الوفد الآخر اقترح فقط تنفيذ جزء من البند الأول من اتفاق السويد وترك الباقي إلى وقت غير محدد، موضحا أن الوفد الوطني أبدى استعداده لإخلاء كل المناطق المعنية بإعادة الانتشار من الوسائل المدرعة والمدفعيات بينما تلكأ الطرف الآخر عن هذا الموضوع.

وكان رئيس الفريق الوطني في لجنة إعادة الانتشار اللواء علي الموشكي قد قال يوم أمس” أن شعبنا لا ينتظر لقاءات لا تدفع باتجاه رفع المعاناة ولسنا في وارد تسجيل نقاط إعلامية”.

فيما ممثل وفد الرياض في لجنة التنسيق يأسف من مباركة الأمم المتحدة مبادرة الطرف الوطني واعتبارها جزءا من عملية إعادة الانتشار في المرحلة الأولى.

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2019