لجنة الأسرى : استشهاد أحد الأسرى تحت التعذيب في سجون الخونة بالجوف

لجنة الأسرى : استشهاد أحد الأسرى تحت التعذيب في سجون الخونة بالجوف

أكدت اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى أن الخونة في الجوف أقدموا على تعذيب أحد الأسرى حتى  فارق الحياة شهيدا.

وقالت اللجنة في بيان لها”  في جريمة نكراء أقدم الخونة في محافظة الجوف على تعذيب الأسير (أحمد صالح علي أحمد الفقيه) حتى فارق الحياة شهيدًا تحت التعذيب، مشيرة إلى أن الجريمة أتت بعد شهر واحد من ارتكاب جريمة تصفية الأسير (محسن الغاثي) في شبوة.

وأوضحت اللجنة في بيانها أن الأسير الشهيد هو من ضمن الأسرى المدرجة أسمائهم في كشوفات السويد وممن اعترف الطرف الآخر بوجودهم وادرج اسمه لدى الأمم المتحدة ولدى الصليب الأحمر الدولي كأحد الأسرى المعترف بوجودهم.

وأدانت اللجنة هذه الجريمة، مؤكدة أن تكرارها واستمرارها يدل على أنها أصبحت منهجية وسلوك متعمد لدى قوى العدوان والخونة التابعين لهم وأن توقيتها يهدف إلى إفشال كل المساعي الرامية إلى تنفيذ اتفاق تبادل الأسرى.. مضيفة  ” صمت الأمم المتحدة والمنظمات الدولية تجاهها رغم إبلاغنا لهم بها قد شجعهم على تكرارها.

وحملت اللجنة النظام السعودي وقيادات الخونة في محافظة الجوف كامل المسؤولية الأخلاقية والقانونية تجاه هذه الجريمة، داعية المبعوث الأممي إلى اليمن وفريقه واللجنة الدولية للصليب الأحمر باعتبارهم الراعين لاتفاق تبادل الأسرى إلى إدانة هذه الجريمة وما سبقها من جرائم، والتحرك بمسؤوليتهم لحماية الأسرى في سجون قوى العدوان كما نص على ذلك اتفاق تبادل الأسرى.

كما دعت اللجنة  كل المنظمات المحلية والدولية الى ادانة هذه الجرائم بحق الأسرى وملاحقة مرتكبيها لينالوا جزاءهم الرادع.

 

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2019