وقفة علمائية وأكاديمية في إب تنديدا بجريمة قصف الأسرى وإحياء لذكرى عاشوراء

وقفة علمائية وأكاديمية في إب تنديدا بجريمة قصف الأسرى وإحياء لذكرى عاشوراء

ندد عدد من العلماء والخطباء والأكاديميين بمحافظة إب الاستهداف الإجرامي البشع لطيران العدوان على سجن للأسرى في محافظة ذمار وسقط على إثره العشرات من القتلى والجرحى .

وقال العلماء والخطباء والأكاديميين خلال وقفة حاشدة نظمها اليوم مكتب الأوقاف والإرشاد في إب بحضور وكيل المحافظة عبدالفتاح غلاب ونائبا رئيس جامعة إب الدكتور فؤاد حسان والدكتور احمد أبو لحوم أن هذه الجريمة التي استهدف فيها العدوان أسرى كانوا في مقدمة الصفوف المدافعة عنه وهذا يدل على تلك الأخلاقيات والقيم المنحطة للمعتدين وانعدام الضمير وهو ما ينبغي على المخدوعين ممن لازالوا تحت لواء هذا العدوان ومنتمين لهذه الأرض أن يستفيقوا ويعودوا إلى رشدهم فالعدوان استهدفهم ويستهدفهم ومشروعه تدمير الوطن بكل ما فيه .

 

ولفت البيان الختامي للوقفة إلى أن تلك المشاهد المأساوية لأشلاء الأسرى الذين كانوا على وشك العودة لأسرهم تدمي قلوب من لازال في قلبه ذرة من الانسانية ، مشددين على ضرورة أن يقوم العلماء والخطباء والاكاديميين بواجبهم الذي أمرهم الله به والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ودفع الناس للجهاد ضد قوى العدوان الأمريكي السعودي.

وألقيت في الوقفة كلمات من قبل الوكيل غلاب والدكتور أبو لحوم ومدير عام الأوقاف والإرشاد بندر العسل وخطيب جامع البر الدكتور عبدالباسط الحميدي وخطيب جامع الرشيد رشاد محمد سعيد نددت بتلك الجريمة المروعة التي استهدفت الأسرى ، موضحين فيها ملامح وبطولات الإمام الحسين بن على وما تعرض له وأهمية إحياء ذكرى عاشوراء .

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2019