افتتاح معرض الأدلة الجنائية لجرائم العدوان بحق الشعب اليمني

افتتاح معرض الأدلة الجنائية لجرائم العدوان بحق الشعب اليمني

افتتح رئيس الوزراء عبدالعزيز بن حبتور، ووزيرة حقوق الإنسان علياء الشعبيي بمعية رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي أحمد يحيى المتوكل، والنائب العام القاضي نبيل ناصر العزاني معرض الأدلة الجنائية لجرائم العدوان الأمريكي السعودي بحق الشعب اليمني.

وأوضحت إحصائيات المعرض التابع لوزارة الداخلية أن ضحايا العدوان بلغ 12260 شهيدا منهم 1769 امرأة و2533 طفلا، فيما بلغ عدد الجرحى 20476 جريحا منهم 3015 امرأة و4005 طفلا.

وقال رئيس الوزراء إن كل الشواهد تم جمعها وسنعلنها للعالم، مؤكدا أن لدينا كل الوثائق التي سنتقدم بها للمنابر الدولية والقانونية وسنظهرها بشفافية ومن يكذب عليه أن يأتي لمشاهدتها على الطبيعة.

وأضاف "سنحمل باليد اليمنى سلاح الكلاشنكوف ونقاتل أعداءنا وباليد اليسرى نرتب ونجمع كل الأدلة بمهنية ونحضر أداة الجريمة".

من جهتها اعتبرت وزيرة حقوق الإنسان علياء الشعبي أن معرض الأدلة الجنائية يعتبر كنزا للشعب اليمني ونتمنى بعد عرض هذه الأدلة والبراهين أن تأتي المنظمات لتشاهد أداة الجريمة التي قتل بها الشعب اليمني.

 

تورط أمريكي في الجرائم بحق الشعب اليمني

وأكد العميد جمال النصري مدير الإدارة العامة للأدلة الجنائية أن المعرض يؤكد بالأدلة المادية تورط أمريكا ودول العدوان بارتكاب أبشع الجرائم بحق أبناء شعبنا اليمني.

وأكد العميد النصري أن معرض الأدلة الجنائية بالإدارة العامة للأدلة الجنائية يحتوي على التقارير الفنية والمعاينة لأماكن جرائم العدوان الأمريكي السعودي على اليمن بالأدلة والآثار المادية الجوهرية لكل الجرائم في مختلف المحافظات.

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2019