فعالية مركزية في المحويت إحياء لذكرى سيدة نساء العالمين

فعالية مركزية في المحويت إحياء لذكرى سيدة نساء العالمين

أقيمت في محافظة المحويت، اليوم الأحد،، فعالية مركزية  ثقافية إحياءً لذكری ميلاد سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليها السلام.

وفي الفعالية، التي حضرها وكلاء المحافظة وقيادات التربية والأمن والمشائخ والشخصيات الاجتماعية، ألقيت كلمات أشارت إلى مناقب وتضحيات الزهراء ودلالة ما تقدمه المرأة اليمنية من صمود في ظل العدوان والحصار على اليمن.

وقُدمت في الفعالية أوراق عمل تطرقت للنموذج القدوة في شخصية الزهراء التي تجسد المثل الأعلى للمرأة المؤمنة ومدى حاجة المجتمع لمثل هذه القدوة.

وأكدت وكيلة وزارة التربية والتعليم لقطاع تعليم الفتاة بشری عبد الرحمن المحطوري أن الاحتفال بذكری ميلاد فاطمة الزهراء هو إحياء لقيمها وأخلاقها بما يزيد الأمة تماسكاً وثباتاً في مواجهة طواغيت الأرض.

ولفتت إلى دور المرأة اليمنية في مواجهة العدوان وإسناد معركة الحق، مؤكدة أن الهزائم في صفوف العدوان ومرتزقته أثبتت بأس وصمود الجيش واللجان الشعبية والشعب اليمني.

كما قدمت شرحا مفصلا حول خطورة الحرب الناعمة على أبناء الأمة الإسلامية مدعما بحقائق وشواهد تاريخية

من جانبه أكد مشرف المحافظة عبد الله الشايم أهمية إحياء هذه المناسبة للاقتداء بأخلاق الزهراء باعتبارها القدوة والنموذج الأمثل لكل نساء الأرض، مستعرضاً جوانب من حياة وسيرة سيدة نساء العالمين ومقامها والرسالة التي جسدتها في حياتها.

بدوره أشار نائب مسؤول وحدة التعليم الجامعي الدكتور إبراهيم شرف الدين إلی ما تعانيه المرأة اليمنية من تحديات ودورها في الصمود ومعركة الكرامة لتحرير الوطن من دنس المعتدين.

ولفت إلی أن فاطمة الزهراء بما تحمله من قيم نبيلة شكلت كل معاني الإنسانية وكانت مدرسة في الصبر والإباء والتضحية والصمود للمرأة المسلمة والمرأة اليمنية في مواجهة العدوان.

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2020