رئيس هيئة الاستخبارات العسكرية : الطرف الآخر لم يلتزم باتفاق السويد ويصعد من خروقاته

رئيس هيئة الاستخبارات العسكرية : الطرف الآخر لم يلتزم باتفاق السويد ويصعد من خروقاته

ناقش رئيس هيئة الاستخبارات والاستطلاع اللواء عبدالله يحيى الحاكم اليوم الخميس، في صنعاء مع العميد الركن خالد عبدالله خليل وبحضور عضو لجنة تنسيق إعادة الانتشار في الحديدة العميد الركن محمد القادري الأوضاع الإنسانية المأساوية التي يعيشها أبناء الحديدة والدريهمي على وجه الخصوص في ظل التصعيد العدواني المتواصل والخروقات المستمرة لاتفاق السويد من قبل قوى تحالف العدوان ومرتزقتهم.
وتطرق اللقاء إلى طبيعة الأوضاع الإنسانية الصعبة في ظل العدوان والحصار الجائر والتي تتطلب التدخل العاجل من قبل المنظمات الإنسانية والدولية لإنهاء هذه المعاناة التي يفرضها تحالف قوى العدوان.
وفي اللقاء أكد اللواء الحاكم أن قواتنا ملتزمة بوقف إطلاق النار تنفيذا لاتفاق السويد رغم أن الطرف الآخر لم يلتزم بالاتفاق ويصعد يومياً من خروقاته وعملياته العدوانية بمختلف الأسلحة ضد المدنيين في الحديدة .. مشيدا بالدور الوطني المسؤول لأبناء محافظة الحديدة ووقوفهم إلى جانب إخوانهم في الجيش واللجان الشعبية لتعزيز الأمن والاستقرار في المحافظة.
من جانبه أكد العميد خليل أن أبناء محافظة الحديدة يدركون جيدا أهمية الحفاظ على وحدة الصف الوطني والدور المناط بهم سيما خلال هذه الأوضاع الاستثنائية التي يعشيها أبناء الوطن والشعب في ظل استمرار العدوان والحصار الجائر الذي يفرضه العدوان الغاشم على بلادنا.
حضر اللقاء نائب مدير دائرة الاستخبارات العسكرية العميد حسين هاشم.

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2020