الناطق الرسمي لأنصار الله : الدول المعتدية على اليمن تنخرط بشكل علني في المشروع الصهيوني

الناطق الرسمي لأنصار الله : الدول المعتدية على اليمن تنخرط بشكل علني في المشروع الصهيوني

أكد رئيس الوفد الوطني المفاوض محمد عبدالسلام، اليوم الاثنين، ردا على زيارة رئيس وزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو للسعودية، أن الدول المعتدية على اليمن تنخرط بشكل علني في المشروع الصهيوني، مستهجنا أن يصبح من يحكم المقدسات محورا ومنطلقا للمؤامرات ضد الإسلام والمسلمين

وقال رئيس الوفد الوطني وناطق أنصار الله في بيان صحفي: نتنياهو يزور مملكة آل سعود تمهيدا للتطبيع الكامل بعد ترحيب مسؤولين سعوديين بخطوات هذا التطبيع مع كيان العدو من دول المنطقة.

وأضاف: الدول المعتدية على اليمن والمحاصرة لشعبه تتجه لتصبح منخرطة كليا وبشكل رسمي ومعلن في المشروع الصهيوني كالسعودية والإمارات والبحرين والسودان.

واعتبر أن الدول المطبعة تضع إمكاناتها العسكرية والمادية في حرب مفتوحة على الشعب اليمني لتتضح صورة وحقيقة العدوان على اليمن بأنه عدوان أمريكي صهيوني.

وقال ناطق أنصار الله أن “آل سعود مهدوا للتطبيع بسبق بعض الدول لتصبح خطوتهم مقبولة لكنهم تناسوا محاولاتهم لإقناع شعوب المنطقة بأنهم من يحمي مقدسات الأمة”

وأضاف عبدالسلام “بدلا من أن تصبح قبلة المسلمين مكة المكرمة والمدينة المنورة من تمثل حقيقة موقف الأمة في الدفاع عن قضاياها، يصبح من يحكم هذه المقدسات محورا ومنطلقا للمؤامرات ضد الإسلام والمسلمين.

المصدر //موقع انصار الله الرسمي 

 

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2021