وزير الدفاع: سيشهد العام الجديد تحولات في التأهيل والتسليح للقوات البرية والبحرية والجوية

وزير الدفاع: سيشهد العام الجديد تحولات في التأهيل والتسليح للقوات البرية والبحرية والجوية

ناقش اجتماع موسع اليوم الأربعاء، برئاسة وزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر العاطفي ورئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن محمد عبدالكريم الغماري، خطط وبرامج العام التدريبي والعملياتي والقتالي والإعداد المعنوي 2021م.

وخلال الاجتماع الذي ضم نائب رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن علي حمود الموشكي ومساعد وزير الدفاع للموارد البشرية اللواء الركن علي محمد الكحلاني ورئيس هيئة التدريب اللواء أحمد جابر الصيفي ورئيس هيئة القوى البشرية اللواء عبدالله البزاغي وعدد من مدراء الدوائر التخصصية في وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان، أكد وزير الدفاع أن العام التدريبي الجديد سيشهد تحولات نوعية في مختلف جوانب التدريب والتأهيل والتسليح للقوات البرية والبحرية والجوية.

وشدد وزير الدفاع على أهمية الإعداد المتميز بما يتواكب مع الخطط التي تم وضعها في الجوانب التدريبية وتطبيقها على أرض الواقع في مختلف الجبهات  .. مشيراً إلى أن القيادة الثورية والسياسية والعسكرية العليا تولي القوات المسلحة اهتماما كبيرا بما يعزز من مستوى الكفاءة والقدرة القتالية العالية.

من جانبه أكد رئيس هيئة الأركان العامة، أن الأحداث التي شهدها اليمن والقوات المسلحة في ظل استمرار العدوان ساهمت في اكتساب الخبرات وبناء القدرات الدفاعية للقوات المسلحة وجعلتها تصل إلى مستويات متقدمة في مختلف المجالات وفي مقدمتها جوانب التصنيع لمختلف الأسلحة الحديثة والمتطورة.

وأشار إلى أهمية تطوير مستوى الأداء في الجوانب التدريبية للعام 2021م .. لافتاً إلى أن القيادات العسكرية تعيش الواقع مع المقاتلين من خلال إشرافها الميداني المباشر على سير العمليات القتالية في مختلف الجبهات.

فيما أشار نائب رئيس هيئة الأركان العامة، إلى أهمية تطوير مستوى الأداء للمنشآت التدريبية والاهتمام بالتدريب التخصصي وإيلاء الجانب المعنوي اهتمام كبير.

وأكد ضرورة مواكبة التطورات العسكرية في جميع المجالات والتخصصات بما يتواءم مع ما تشهده المعركة.

المصدر//موقع انصار الله الرسمي 

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2021