موظفو القطاع التربوي بحجة ينظمون وقفة احتجاجية تنديدا باستهداف العدوان المنشئات التعليمية

موظفو القطاع التربوي بحجة ينظمون وقفة احتجاجية تنديدا باستهداف العدوان المنشئات التعليمية

 نظم موظفو مكتب التربية والتعليم بمحافظة حجة اليوم الأربعاء 11 نوفمبر 2015 وقفة احتجاجية تنديدا واستنكارا باستهداف العدوان السعودي الغاشم للمنشآت التعليمية في اليمن

 

ورفع المشاركون في الوقفة لافتات تشير إلى سعي العدوان تعطيل العملية التعليمية في اليمن فضلا عن استهدافه للمدنيين والجامعات وتدمير البنية التحتية للوطن.

و طالب المشاركون في الوقفة الامم المتحدة ومجلس الأمن الدولي والمنظمات والهيئات الدولية المعنية باستشعار مسئولياتهم أمام ما تقوم به آلة الحرب السعودية ومن تحالف معها من انتهاكات صارخة لكل اﻻعراف واﻻتفاقيات الدولية، والعمل العاجل على وقف العدوان ورفع الحصار الجائر على اليمن.

وأكد التربويون أن التدمير الممنهج الذي يقوم به طيران العدوان السعودي الغاشم للجامعات والمؤسسات التعليمية في الوطن ما هي إلا وسيلة دنيئة يحاول من خلالها العدوان إلى تعطيل كل مناحي العمل في اليمن وفي سبيل اخضاع وتركيع ابناء الشعب اليمني الأبي والمسالم.

ودعا المشاركون في الوقفة كل ابناء الشعب إلى توحيد الصف الوطني لمواجهة العدوان والتصدي له ، مؤكدين وقوفهم ودعمهم لأبطال الجيش واللجان الشعبية في مهمتهم الوطنية.

وكان مدير عام مكتب التربية والتعليم بالمحافظة علي اﻻشول قال خلال الوقفة إن استهداف القطاع التربوي وكل القطاعات الحيوية في البلاد من قبل تحالف دول الشر بقيادة نظام آل سعود اﻻجرامي يجسد العقلية الهمجية والوحشية التي يتعامل بها العدوان السعودي الغاشم مع أبناء اليمن.

وأشار إلى أن العدوان السعودي الغاشم على الوطن تسبب في تدمير 52 منشأة تعليمية بمحافظة حجة منها 11 منشأة تعليمية تم تدميرها تدميرا كاملا خصوصا بمديريات عبس وحرض وميدي .. ﻻفتا إلى أن العملية التعليمة تعطلت كليا في ثلاث مديريات حدودية هي حرض وميدي وبكيل المير.

وأشاد اﻻشول بانضباط الكوادر التربوية وحرصهم على مواصلة العملية التعليمية رغم ما يشهده الوطن من عدوان جائر.

 

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2019