المؤتمر الوطني يمهل القوى السياسية 3 أيام للتوصل إلى حل يسد الفراغ القائم

المؤتمر الوطني يمهل القوى السياسية 3 أيام للتوصل إلى حل يسد الفراغ القائم

اختتمت عصر اليوم الاحد جلسات المؤتمر الوطني الموسع المنعقد بقاعة المؤتمرات الدولية بالعاصمة صنعاء من الـ9من ربيع الثاني1436هـ وحتى الـ11من ربيع الثاني1436هـ الموافق 30/ 1/2015م وحتى الـ1/ 2/2015م بمشاركة كافة قوى الشعب برجاله ونسائه وفئاته المجتمعية من علماء وأكاديميين وقادة أحزاب وسياسيين وقيادات السلطة المحلية وعسكريين ومشائخ ورجال أعمال ومحامين ووجاهات اجتماعية واتحادات ونقابات مهنية وتعليمية وعمالية ومنظمات مجتمع مدني .

وخلال تلك الفترة التي تمت فيها المداولات والنقاشات المستفيضة من قبل المشاركين في المؤتمر للخروج بمقررات وطنية وثورية , خرج المؤتمر ببيان ختامي عبر فيه عن اعتزازه بالدور الوطني المشرف للقوات المسلحة والامن واللجان الشعبية والثورية في حماية أمن واستقرار الوطن ,

كما رفض المؤتمر أي مسعى لتمزيق الوطن تحت أي مسمى وتعديل الإختلالات الواردة في مسودة الدستور وفقاً لمخرجات الحوار الوطني واتفاق السلم والشراكة . ودعا الى ضرورة الاصطفاف الوطني الشامل لمواجهة الجماعات التكفيرية الاستخباراتية , ومطالبة الجيش واللجان الشعبية للقيام بواجبهم في مواجهات تلك الجماعات , ورفض التدخلات الخارجية التي تستهدف سيادة الوطن وأمنه واستقراره .

وطالب المؤتمر بسرعة حل القضية الجنوبية وحلها حلا عادلاً ومنصفا , إضافة الى سرعة القيام بمعالجات اقتصادية ضرورية وملحة للتخفيف من معاناة الشعب في ظل الاوضاع الراهنة والظرف الإستثنائي الذي تمر به بلادنا , كما وجه المؤتمر دعوة للقوى الإقليمية والدولية لتقدير الشعب اليمني الذي يسعى لحياة كريمة وعلاقة طيبة مع جيرانه ومحيطه في ظل الإحترام المتبادل .

وفي ختام البيان , أمهل المؤتمر الوطني الموسع القوى السياسية مدة ثلاثة أيام للخروج بحل يسد الفراغ القائم ما لم فإن البيان قد فوض اللجان الثورية وقيادة الثورة بإتخاذ الإجراءات الفورية الكفيلة بترتيب أوضاع سلطات الدولة والمرحلة الانتقالية للخروج بالبلد من الوضع الراهن

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2021